الثقافة والفن

حفل إيدير يلهم الفنان ويلهب الجمهور ليلتين متاتليتن (فيديو)

تنظيم محكم في القاعة البيضاوية وحضور قياسي

تميزت عودة ايدير  يومي الخميس والجمعة بالمركب الأولمبي محمد بوضياف بالجزائر العاصمة بتقديم مجموع اعماله المتنوعة في اجواء احتفالية.
الحفل الحدث  الذي بث على المباشر  على عديد القنوات التلفزيونية الوطنية ضم أغاني قديمة ميزت  مشواره  الفني وكذا تكريما لذاكرة مولود  معمري ومعطوب الوناس وهما شخصيتان تركتا بصمتهما في ميدانهما الخاص في إطار “نضالهما من أجل الهوية وتثمين الثقافة الأمازيغية”.


و شاركت جوقة من فتيات منطقة آيت لحسن قرية بني  يني ( مسقط رأسه) مع الفنان تكريما لذاكرة  مولود  معمري بينما ستؤدى أغنية  ” فغان أوراش” ( الشباب يتطلعون) تكريما  لمعطوب الوناس ” أس لافيث أي يا فاحري” و هي واحدة  من أقدم  أغاني ايدير التي حققت  له رواجا كبيرا  في سنة 1978.

و لم  يخف ايدير فرحه لملاقاة جمهوره في الحفل الذي استخدم فيه وسائل  تقنية “هائلة” تحت شعار الالتقاء و احياء ليناير أول يوم  للسنة الأمازيغية  كيوم وطني و رسمي تم تكريسه عطلة مدفوعة الأجر.
وكان ايدير خلال السهرتين  الفنيتين مرفوقا بأوركسترا تتألف من 30 عازفا بقيادة مهدي زيواش الذي عزف مقطوعات موسيقية متعددة في ثوب جديد  متناسق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق