آبل وغوغل تعلنان حربهما على التطبيقات المزيفة المتعلقة بفيروس كورونا

0
79

أبدت الشركات التقنية الأميركية التزاماً قوياً فيما يتعلق بمحاربة المعلومات المضللة حول فيروس كورونا، وامتد الأمر ليصل إلى متجري التطبيقات الخاصين بآبل وجوجل حيث أصبحت المعايير أكثر صرامة بخصوص قبول التطبيقات الجديدة المتعلقة بالفيروس.

كشف عدد من مطوري التطبيقات أن آبل ترفض تقريباً كافة التطبيقات الجديدة المراد نشرها على المتجر وتخص الفيروس، وتقتصر آبل على قبول التطبيقات التي تنشرها المصادر الرسمية مثل الهيئات الحكومية والدولية كمنظمة الصحة العالمية ووزارات الصحة.

ورفضت آبل كل التطبيقات المتعلقة بفيروس كورونا، حتى تلك التي لاتزود أية معلومات طبية بل فقط احصاءات حول انتشار الفيروس عالمياً وتستخدم بيانات متاحة للعموم ومن مصادر رسمية مثل منظمة الصحة العالمية.

وحسب موظفي الشركة فإن التطبيقات المتعلقة بفيروس كورونا يجب أن تكون من تطوير هيئات حكومية ورسمية وليس مطورين أفراد. ولدى البحث على متجر تطبيقات آبل عن تطبيقات تخص كورونا فإنه سيعرض فقط بضعة تطبيقات وكلها رسمية ونظامية وليست سبام.

من جهتها لدى جوجل بنود واضحة حول التعامل مع التطبيقات التي تتعلق بالكوارث الطبيعية ويعتبر فيروس كورونا من ضمنها بشكل أو بآخر، أو التطبيقات التي تكسب من الأحداث المأساوية. ولدى البحث عن فيروس كورونا في متجر جوجل بلاي لم تظهر أية نتائج في العديد من الدول.

وأطلق متجر جوجل بلاي موقع خاص بالتوعية حول الفيروس يدعى “Coronavirus: Stay informed” ووضعت فيه مجموعة من التطبيقات المقترحة مثل تطبيق الصليب الأحمر الدولي وتويتر.

ونشرت خلال الأيام الماضية عدة تطبيقات مفيدة حول فيروس كورونا من بينها تطبيق يخص كوريا الجنوبية على شكل خريطة تظهر تحذير في حال كنت على مسافة 100 متر من أحد المواقع التي كشف فيها عدوى المرض.

 

 

 

 

  • الأخبار المنشورة على موقع “أنا الجزائر” الإخباري، هي اختصار لعدد من الأخبار التي تنضر باستمرار على مواقع التواصل الاجتماعي لنفس الموقع، فالرجاء الإشتراك في الصفحات وقراءة المزيد عبر الفيديوهات والمقالات والصور وحتى سبر الآراء.

أترك تعليق