“كيونت” و”مانشستر سيتي” يُطلقان مجموعة جديدة من الساعات السويسرية

1
222
  • علامة “سيميي” ” Cimier” تقدم المجموعة الثالثة للساعات ذات الإصدار المحدود من “كيونت سيتي” ” QNETCity”

أعلن رسميا، اليوم، عن شراكة جديدة ل “كيونت” االشركة الرائدة في مجال البيع المباشر والتجارة الإلكترونية   مع نادي مانشستر سيتي لكرة القدم من أجل إصدار المجموعة الثالثة والقطعة العاشرة من تشكيلة “كيونت سيتي” ” QNETCity” الخاصة بالساعات اليدوية السويسرية.

  • كتب: زبير فاضل

الشركة التي تُعد الراعي الرسمي للبيع المباشر للنادي الانجليزي المرموق مانشستر سيتي منذ 2014، سبق لها وأن أطلقت سنتي 2016 و2018 مجموعتين من الساعات ذات الإصدار المحدود ضمن العلامة السويسرية “سيميي ” ” Cimier”.

ومن خلال إطلاق الساعة العاشرة، تبصم “كيونت” على العلاقات المثينة والقوية التي تجمعها بنادي مانشستر سيتي لكرة القدم.

وتتميز القطع البارزة من المجموعة الثالثة للساعات اليدوية السويسرية الفاخرة والجريئة والحديثة من علامة ” سيميي” ” Cimier”   –كيونت سيتي”  ” QNETCity” بحملها على شاشتها الشعار الأزرق الماسي الذي يرمز إلى النادي، مع نقش جملة ” OfficialLicensed Product Manchester City FC” على ظهر الساعة.

وتم حصر عدد الساعات السويسرية الأوتوماتيكية المتوفرة في المجموعة الجديدة باللونين الأسود والوردي في 1894 قطعة فقط، وذلك تكريما لسنة تأسيس فريق نادي مانشستر سيتي لكرة القدم، كما أن ساعات الكوارتز متوفرة في الفولاذ والذهب.

وبهذه المناسبة، صرحت مالو كالوزا، الرئيسة التنفيذية لشركة “كيونت”: كرة القدم هي لغة عالمية، يمكن الحديث عنها في الملاعب والمدرجات، كما أنها تجمع اللاعبين والمشجعين اللذين يوحدهم شغف حب الكرة المستديرة. ويعتبر الحماس والفخر الذي يحس بهما مشجعو مانشستر سيتي، هما نفس الحماس والشغف الذي يتمتع به زبناء وموزعي “كيونت” اتجاه شركتنا. فالمجموعة الجديدة من الساعات التي سهر على تصميمها نخبة من الحرفيين السويسريين، في واحد من أقدم ورشات صناعة الساعات، هي تكريم لحب اللعب والشراكة بين شركة “كيونت” ومانشستر سيتي”.

وتتوفر الساعة الأوتوماتيكية ” سيميي ” Cimier”–كيونت سيتي” ” QNETCity”  ذات الإصدار المحدود على العناصر التالية:

  • هيكل من فولاذ مقاوم لصدأ مطلي بطلاء PVD أسود مقاس 46 مم مع إطار ثماني الأضلاع باللونين الذهبي الوردي أو الأسود

  • توقيع “مانشستر سيتي” باللون الأزرق على السوار المطاطي الأسود وقرص الساعة.

  • نافذة التاريخ على مستوى الإشارة إلى الساعة الثالثة

  • نقش “Official Licensed Product Manchester City FC” على ظهر الساعة.

  • زجاج بلوري مقاوم للخدوش

  • مقاومة الماء تصل إلى عمق 100 متر.

  • حركة تلقائية سويسرية SELLITA SW200.

  • إصدار 1894 قطعة فقط وذلك تكريما لذكرى سنة تأسيس مانشستر سيتي

تضم ساعة الكوارتز “سيميي ” Cimier” – كيونت ستي” QNETCity”  ما يلي:

• هيكل من الفولاذ المقاوم للصدأ بحجم 42 مم أو هيكل PVD ذهبي بحجم 44 مم.

• توقيع “مانشستر سيتي” في اللون الأزرق السماوي تمت خياطته على سوار مطاطي أسود وقرص الساعة.

• نافذة التاريخ على مستوى الإشارة إلى الساعة 12.

• نقش ” Produit officiel sous licence Manchester City FC” على ظهر الساعة.

• زجاج بلوري مقاوم للخدوش.

• مقاومة الماء تصل إلى عمق 100 متر.

حركة سويسرية ذات مستوى عالي وقال السيد جي آر ماير، مدير المبيعات والتسويق في شركة صناعة الساعات السويسرية “سيميي ” في تعليقه على الجوانب التصميمية للمجموعة الجديدة: “تقدم المجموعة اندماجا ما بين الرياضة والأناقة، المستوحى من كرة القدم والهندسة المتأصلة فيها. ويتماشى موضع إطار الساعة ثماني الأضلاع بشكل جيد مع الطابع القوي والديناميكي لقرص الساعة. وعملنا في المجموعة الجديدة على إضافة تفاصيل دقيقة في الزر المدمج الدافع والإبزيم المخصص مع نظام توزيع يعمل على تثبيت الساعة. لقد شعرنا بأن التكامل الدقيق بين اللون الأزرق المميز لنادي مانشستر سيتي لكرة القدم على القرص وعلى جوانب السوار المطاطي يمنحه تصميمًا جريئًا وفريدا من نوعه”. وجدير بالمعرفة أن تغليف مجموعة “سيميي -كيونت سيتي” تم تصميمه من مواد صديقة للبيئة وفق ما يتماشى مع التزام شركة “كيونت” بالاستدامة والحد من بصمتنا الكربونية، فضلا عن التزام مدينة مانشستر بالتوعية بتغير المناخ. كيونت ونادي مانشستر سيتي لكرة القدم.. شراكة رامية إلى تحقيق  الفوز

أقامت شركة “كيونت” سنة 2014، شراكة تاريخية مع مانشستر سيتي بصفتها الشريك الرسمي للبيع المباشر للنادي، بعدها بأربع سنوات (2018)، أضحت “كيونت” الشريك الأول لنادي كرة القدم النسائية، وخلال السنة الماضية، أعلنت كل من شركة “كيونت” و”مانشستر سيتي” عن توسيع نطاق الشراكة القائمة بينهما لمدة 5 سنوات إضافية. وأوضحت كالوزا، بهذا الخصوص :”اتسمت رحلة نادي مانشستر سيتي المتميزة ليصير واحداً من أفضل نوادي كرة القدم في الدوري الإنجليزي الممتاز بالالتزام، والتركيز، والعمل الجماعي، وهي السمات التي نقدرها ونتمسك بها داخل شركة “كيونت”. ونحن نسعى اليوم بفضل هذه الشراكة إلى ربط حماس كرة القدم وشغف اللعبة بالمشاعر الناتجة عن المبيعات المباشرة وتحفيز موزعينا”. واسترسلت المتحدث ذاتها :”نحن على اقتناع تام بأن هذه المجموعة من الساعات التي يمكن ارتدائها من لدن الرجال والنساء على حد سواء، هي مثالية جدا لمحبي الكرة المستديرة، سواء على أرض الملعب أو خارجه. فالمجموعة الجديدة توفر منصة إستراتيجية أخرى لشبكة “كيونت” من أجل زيادة مستوى العلامة التجارية الخاصة بنا والوصول إلى ممثلينا المستقلين والمستهلكين الموزعين عبر مختلف بقاع العالم”.

 

نبذة عن “كيونت”

تتميز شركة “كيونت” بكونها واحدة من بين الشركات الرائدة في مجال البيع المباشر في قارة آسيا، من خلال تقديم منتجات متنوعة ما بين الصحة والرفاهية وأسلوب العيش، التي من شأنها حياة أفضل لأفراد المجتمع.

ويتركز نموذج العمل الذي تنفذه “كيونت” على التجارة الإلكترونية التي تساهم في تمكين الملايين من رواد الأعمال من إطلاق أعمالهم في أكثر من 100 بلدا حول العالم.

ويقع المقر الرئيسي لشركة “كيونت” في هونغ كونغ، وهي حاضرة في أكثر من 25 دولة حول العالم من خلال الشركات والمكاتب الفرعية والوكالات والامتيازات.

كما تنشط “كيونت” أيضا في مجال الرعاية الرياضية حول العالم، وإلى جانب كونها شريكا للبيع المباشر لنادي مانشستر سيتي لكرة القدم، فهي أيضا الراعي الرسمي لبطولات دوري رابطة أبطال أفريقيا، وفريق الدوري الممتاز الماليزي بيجي سيتي لكرة القدم.

للحصول على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقعنا الالكتروني:www.qnet.net/ar/

نبذة عن نادي مانشستر سيتي لكرة القدم

يُعتبر نادي مانشستر سيتي لكرة واحدا من بين الأندية المصنفة في الدرجة الأولى، تم تأسيسه سنة 1880 تحت إسم ” St Mark’s West Gorton”، ليصبح رسميا  بعد مرور السنوات، تحديدا عام 1894، نادي مانشستر سيتي، ومنذ ذلك الوقت تم تتويجه  بالعديد الكؤوس، نذكر منها كأس أبطال الكؤوس الأوروبية وست بطولات للدوري، بما في ذلك أربعة ألقاب للدوري الممتاز (2012، 2014، 2018، 2019) وست بطولات للدوري الإنجليزي، كما أن نادي مانشستر سيتي لكرة القدم هو من بين نوادي مجموعة سيتي لكرة القدم التسعة، ويضم نادي نيويورك سيتي لكرة القدم ونادي ملبورن سيتي لكرة القدم بين نواديه الشقيقة.

ونجح الفريق تحت قيادة المدرب بيب جوارديولا، الذي دخل قائمة المدربين الأكثر تتويجا بالألقاب في العالم، في إقامة العديد من المباريات الكروية المحلية ومباريات دوري أبطال أوروبا في ملعب مدينة مانشستر الذي تتسع طاقته الاستيعابية لـ 55 ألف متفرجا، وهو المعلب الذي يقيم فيه الفريق مبارياته منذ 2003. ويقع الملعب اليوم في رحاب أكبر حرم جامعي لكرة القدم، الذي يضم كذلك أكاديمية مانشستر لكرة القدم، ومركز رائد للتدريب، وموقع لتنمية الشباب يقع في قلب شرق مانشستر. وتصل الطاقة الاستيعابية لملعب الأكاديمية إلى 7 آلاف مقعد، وتُعد أكاديمية مانشستر سيتي لكرة القدم المكان الذي يتدرب فيه  بشكل يومي نادي كرة القدم النسائية في مانشستر سيتي، ونخبة من الفرق، التي تلعب مبارياتها التنافسية داخليا. للحصول على معلومات أكثر، زوروا موقعنا من خلال الرابط أسفله:www.mancity.com

 

أترك تعليق