موسم أعراس “كورونا” في دزاير!

0
320

ولولو “زغردوا”… وزيدوا… الأعراس والأفراح في كل قنت وزاوية ودوار وفيلا… علنا وسرا… في كل لحظة وليل نهار، وزيدلها الهملة الإنتخابية والقاعات الموبوءة بالفيروس كما الأكاذيب والوعود…

هذا حالنا للأسف منذ أسابيع ماضية… هذا حال أرقام فيروس كورونا التي تتزايد يوما بعد يوم، ولا أحد يبالي…

السلطة لا تتحدث و”تضرب النح” ولا تشدد الرقابة حتى لا يرد عليها الموطن عفوا “الناخب المنتظر”، ولا يقارن بين “لمات أفراحه” و”لمات وتجمعات الأحزاب والمترشحين الأحرار”… الأرقام الخاصة بكورونا لا تتوقف عن الإرتفاع ولا “تطفر” إلا في كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة، والذين يرغمهم الفيروس على الموت رحمهم الله…

لا شيء غير الأفراح هذه الأيام، وفي غفلة منا صار فيروس كورونا يقيم الأعراس هو الآخر في كل منزل من دزاير… تبا لهذا التهاون؟؟؟

زبير فاضل

fadelzoubir@yahooo.fr

أترك تعليق