العالم اليوم

تونس تمنع النفاب في الدوائر الرسمية

أصدر رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، اليوم الجمعة، قراراً يمنع دخول أي شخص لا يلتزم بكشف وجهه إلى المؤسسات الحكومية، ما يعني منع دخول السيدات اللاتي يرتدين البرقع أو النقاب، وذلك لـ”دواعٍ أمنية”. 

وأرسل الشاهد قراره إلى الوزراء والمحافظين ورؤساء البلديات والجماعات المحلية ورؤساء المؤسسات الحكومية، ليصبح القرار نافذاً من اليوم، وجاء في نصه: “في إطار الحفاظ على الأمن العام، وحسن سير المرافق العمومية، وضمان التطبيق الأمثل لمتطلبات السلامة، يتعين اتخاذ الإجراءات الضرورية لمنع أي شخص غير مكشوف الوجه من دخول الهياكل العمومية التابعة لكم”.

وجاء القرار عقب العمليات الإرهابية التي عرفتها العاصمة التونسية قبل أسبوع، والتي ذهب ضحيتها عونا أمن وشخص مدني، فضلاً عن عدد من الجرحى، وعلى خلفية تواتر التهديدات من انتحاريين يعمدون إلى إخفاء الوجه لتنفيذ عمليات إرهابية.

وقال النائب عن حزب “تحيا تونس”، الناصر جبيرة، لـ”العربي الجديد”، إن “القرار يمثل خطوة إيجابية نحو المزيد من الوقاية وحماية المواطنين والأمنيين والمؤسسات في ظل التهديدات والمخاطر الملموسة. السلطات لديها معطيات عن المخاطر المحدقة بالبلاد، ويجب اتخاذ تدابير خاصة للتوقي منها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *