الرياضة الآن

توفيق مخلوفي: كنت واثقا من قدراتي

أكد العداء الجزائري، توفيق مخلوفي، صاحب الميدالية الفضية لسباق 1500م في مونديال الدوحة ( قطر)، اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة أنه ” لم يفقد أبدا الثقة في نفسه  ويركّز  حاليا على هدفه  المقبل وهو الألعاب الأولمبية – 2020  بطوكيو( اليابان).

وصرح مخلوفي لدى وصوله إلى مطار هواري بومدين الدولي ( الجزائر العاصمة)  قائلا: ” كنت دائما أثق في قدراتي  لمقارعة أحسن العدائين في العالم . على  الرغم من غيابي عن الميادين لمدة عامين، إلا أنني قمت بتحضيرات شاقة للغاية  مع طاقمي الفني والحمد لله، نجحت في افتكاك ميدالية بالدوحة.”

وأضاف: ” على عكس السنوات  الماضية، استفدت  هذه المرة من كل وسائل  التحضير التي طلبتها. اشكر وزير الشباب والرياضة وكل الأشخاص  الذين ساهموا  في تحقيق هذا الفوز.”     

ويهدى ابن مدينة سوق اهراس الميدالية الفضية، إلى كل الجزائريين معتبرا أن  هذا التتويج هو ثمار تضحيات كبيرة منذ عودته إلى المنافسة.

وقال مخلوفي  للصحافة : ” الأهم عند رياضي المستوى العالي، هو الثقة  بالذات والعمل الدؤوب . الآن لم يبق أمامنا سوى سنة واحدة عن الألعاب الأولمبية بطوكيو الصائفة المقبلة، سأركن للراحة بعض الوقت، قبل استئناف  التحضيرات تحسبا لأولمبياد-2020  بطوكيو.

ونال مخلوفي في موعد الدوحة الميدالية الفضية في سباق 1500م بتوقيت  3: 31  ثا و 46 ج.م ، فيما توج الكيني تيموتي شيرييوت بالميدالية الذهبية (3د 29ثا  26ج)، مسجلا أحسن توقيت لهذا الموسم، بينما حقق البولوني مارسين ليفاندوفسكي  (3د 31ثا 46ج) الميدالية البرونزية.     

من جهته، اعتبر وزير الشباب والرياضة، عبد الرؤوف برناوي، أن مخلوفي على  منصة التتويج الدولية منذ سنة 2012  وقد برهن مرة أخرى على قيمته  بإهدائه الجزائر ميدالية جديدة.

  وأضاف: ” مخلوفي برهن في كل مسابقة دولية عن علو كعبه ويعد من بين أحسن  العدائين في العالم منذ ثلاث عهدات أولمبية . أعتقد أنه أحسن مثال للشباب الجزائري.”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *