الرياضة الآن

أندي ديلور: فخور جدا باستدعاء الناخب الوطني

تصريحات  للاعبي المنتخب الجزائري لكرة القدم, بالمنطقة المختلطة قبيل انطلاق الحصة التدريبية بالمركز الفني الوطني بسيدي موسى (الجزائر) استعدادا للمباراة امام زامبيا يوم الخميس بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة (00ر20) ضمن الجولة الأولى للتصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس افريقيا للأمم-2021 بالكاميرون:

ماكسيم سبانو رحو: “الامور تسير على ما يرام, وجدت أجواء رائعة منذ وصولي الى المنتخب, والمجموعة كأنها عائلة واحدة, وأحسست أن المدرب أقرب إلى اللاعبين.
فيما يخض لقاء زامبيا سيكون صعبا لكن الحالة المعنوية ستحفزنا الى الفوز.
وسأثبت قدراتي في التدريبات, وسأكون على اتم الجاهزية إذا استدعاني المدرب الذي يعود له القرار الاخير. من جانبي علي إثبات للجميع قدراتي وأتمنى أنال الفرصة. يجب ان نحافظ على هيبتنا كبطل افريقي, لان جميع الفرق تريد الاطاحة بنا وهو ما يصعب علينا المهمة اكثر من ذي قبل. لكن اذا كنت تريد اللعب للجزائر فعليك ان تقدم كل ما لديك فوق الميدان. زامبيا تريد الفوز علينا مثلما فعلته قبل عامين, والمواجهة ستكون معقدة. لقد عشت أجواء “جنونية” خلال تتويج الخضر بكأس افريقيا وكان فخر كبير لنا كجزائريين مقيمين بفرنسا. كنت دوما أريد تمثيل
ألوان بلدي الجزائر وما يدفعك لذلك هو الحماس الكبير في الفريق وفي الجزائر أيضا”.

أندي ديلور “أسعى الى تسجيل أول أهدافي مع الفريق الوطني. فيما يخص المباراة, فقد بدأنا في دراسة المنتخب الزامبي, إنه فريق جيد وتنافسي. أما نحن فقد أصبحنا التشكيلة التي يريد الجميع هزمها, لأننا الفريق رقم واحد في القارة,
لكن علينا وضع الارجل على الارض. فخور جدا باستدعاء الناخب الوطني رغم عودتي من اصابة, لأني خفت ألا أتلقى الدعوة مجددا لذا قدمت كل ما لدي في اللقاءات الاخيرة وكنت حاسما, وسأرد له الجميل فوق الميدان. أريد اللعب في تشاكر (البليدة) وأطمح الى التسجيل هناك. علينا ان نبقى في نفس الحالة المعنوية التي كنا عليها قبل أشهر قليلة من اجل السعي للفوز في كل لقاء. تأسفت على تضييع التربص الاخير للفريق بسبب الاصابة والآن انا جاهز لتقديم ما لدي, صحيح أنني أتمنى لو العب لكن الاهم هو الفوز. لقد أثبتنا أننا فريق متماسك, ومن الصعب
هزمه, لاننا البطل القاري. التنافس بين اللاعبين يصب في فائدة الفريق وهو ما يمنح خيارات واسعة للمدرب”.

آدم زرقان : “أنا جد سعيد بهذه الدعوة, أتمنى أن يكون لي أحسن رد فوق الميدان على الثقة التي وضعها فيّ المدرب. فيما يتعلق بالتأقلم مع المجموعة, فإن جميع العناصر ساعدتني على ذلك. كل عائلتي فخورة بي خصوصا الوالد الذي سبق له وأن حمل ألوان المنتخب الوطني واطمح الى السير على خطاه. أتواجد الى جانب أسماء كبيرة لكنني أؤمن بقدراتي وفي مواظبتي على العمل دوما لتقديم أفضل شيء في المنتخب. يجب أن ننسى التتويج القاري لأنه أصبح من الماضي. الآن يجب تحضير مباراة زامبيا كما ينبغي لانتزاع النقاط الثلاث على ارضنا وامام جمهورنا, وسنسعى لحصد الفوز في بوتسوانا ايضا. منذ الموسم الماضي والناخب الوطني يراقبني, الحمد لله انني أقدم مباريات جيدة منذ بداية الموسم, وسأعيد له الثقة من خلال الاداء فوق الميدان”.

رضا حلايمية :“جاهزون لهذا القاء ونحضر بكل جدية وسنطبق تعليمات المدرب بحذافيرها, وعازمون على إسعاد الشعب الجزائري مجددا. أنا في الخدمة في أي لحظة يحتاجني الفريق وسأكون اكثر تركيزا لتقديم الاضافة المنتظرة مني. أنتظر الفرصة بشغف وأكيد أنها ستأتي لكن علي العمل بجد لأنال ذلك. سنكون يدا في يدا لتحقيق النتائج الايجابية مع المنتخب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

رأيان على “أندي ديلور: فخور جدا باستدعاء الناخب الوطني”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *