وجهة نظر

لم يعلنوا الحداد!

زبير فاضل

لم يعلنوا الحداد… مباريات كرة القدم تلعب في البطولة المنحرفة ويريدون إن يسقط ضحايا آخرون بسبب عنف الملاعب!
الإذاعات والتلفزيون الرسمي تطلق العنان لأغاني وموسيقى الإشهار…
لأنهم ابناء الشعب كان شبه حداد… بل ضغط من مواقع التواصل الاجتماعي التي أعلنت الحداد بعد دقائق من وقوع فاجعة سقوط الطائرة العسكرية في بوفاريك صبيحة الأربعاء الأسود!
ثلاثة أيام… ليست كافية لتشفي جروح وآلام الأمهات والآباء وكل أقارب شهداء الجزائر
ثلاثة أيام ولا احد من المسؤولين خرج باسم الرئيس الصامت ليعزي الشعب في هذا المصاب الجلل… أين هو الوزير الأول أحمد أويحيى!؟… أم أنه منح منصبا ليسكته النظام ويبعده فقط عن خارطة طريق العهدة الخامسة…
ومن يحدد المسؤوليات في الكارثة التي ما كانت لتقع لولا الطائرة “الخردة ” التي تقل أبناء الشعب وحماة الوطن…!؟
تبا لكم… لن يرحمكم التاريخ أبدا!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق