صحة وبيئةمال وأعمال

سيليا الجزائر تتعاون مع السلطات المحلية لإتلاف منتجاتها المسحوبة احتياطا

قررت سيليا الجزائر في ديسمبر 2017، عدم المخاطرة و سحب كل منتجاتها للرضع، ثما اتلافها و ذلك في إطار إجراء احتياطي.

على الرغم من أن جميع المنتجات المسحوبة مصادق عليها من قبل مخابر حكومية ومستقلة (المخبر البيطري الجهوي لتلمسان ومعهد باستور بالجزائر العاصمة)، غير أن سيليا الجزائر      و في 10 ماي 2018، شرعت في عملية إتلاف هذه المنتجات، بالتعاون مع السلطات المحلية.

بالاتفاق مع السلطات، تكفلت 3 هيئات على المستوى الوطني بعملية الاتلاف وهي: مركز الردم التقني “العنصر” بوهران، مؤسسة الاسمنت لعين الكبيرة بسطيف ومركز ثالث بالبليدة. وستمتد عملية الحرق هاته على عدة أسابيع.

منذ ما يقارب 20 سنة، تسهر سيليا الجزائر على توفير الأحسن للرّضع. على هذا الأساس، نعمل حاليا على إعادة توفير منتجاتنا بالحفاظ على أعلى مستوى من الجودة والأمن الغذائي.

سيتم الإعلان عن إعادة تسويق جميع منتجات سيليا في أقرب الآجال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق